الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

حكم إفرازات رحم المرأة







حكم إفرازات رحم المرأة



السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته 

السؤال 

أنا فتاة غير متزوجة وأبلغ من العمر 24 عاماً ، ومشكلتي هي أنه ينزل مني في بعض الأحيان سائل أصفر أو يميل إلى البياض لكني لا أحتاج لاستخدام الحفائظ النسائية لأنه ينزل بكمية بسيطة ، والدتي تقول إن ذلك سببه ضعف الجسم أو الضغوط ، وتقول : إن خالتي عانت من نفس المشكلة ، وقد قرأت عن الموضوع في عدد من المجلات الطبية وهي أيضا تعزي السبب إلى الضعف ، وسؤالي هو : هل يجوز لي أن أصلي في هذه الحالة ؟ وإذا كان الجواب بنعم : فهل يجب عليَّ تغيير الملابس ؟ وكم المدة التي أستمر فيها على وضوئي دون أن ينتقض ؟ كما أريد إيضاح أن المسألة لا تأتي قبل أو بعد الدورة الشهرية .

الحمد لله
سبق في جواب السؤال رقم ( 50404 ) حكم الإفرازات التي تخرج من رحم المرأة ، وبيّنا فيه أن ما يخرج من رحم المرأة من إفرازات : أنه طاهر ، وما يخرج من مجرى البول فهو نجس ، وكلاهما يوجب الوضوء على المرأة .
وعلى هذا ، فلا حرج عليك من الصلاة بهذه الحالة ، ولا يلزمك تغيير الملابس أو غسلها لأن هذه الإفرازات طاهرة .
والمدة التي يمكنك البقاء فيها على طهارتك هي وقت الصلاة التي توضأت لها ، فيلزمك الوضوء للصلاة بعد دخول وقتها ، ويستمر وضوؤك صحيحا ولو نزل هذا السائل حتى يخرج وقت هذه الصلاة ، فتتوضئي للصلاة الأخرى وهكذا ...
فلا يجوز أن تصلي فريضتين بوضوء واحد ، إلا إذا جمعت بينهما لسبب من أسباب الجمع .

والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب
 
*.*.*.*.*.*.*.*.*.*


حكم الإفرازات التي تخرج من رحم المرأة 
أجد فجأة على ملابسي الداخلية إفرازات شفافة لا أحس بنزولها ، هل تجوز الصلاة بذلك ؟ وإذا كانت لا تجوز هل يجب إعادة الوضوء وتغيير الملابس ؟.

الحمد لله
الكلام على هذه الإفرازات في مسألتين :
الأولى : هل هي طاهرة أو نجسة ؟
فمذهب أبي حنيفة وأحمد وإحدى الروايتين عن الشافعي –وصححها
 النووي- أنها طاهرة . 

واختار هذا القول الشيخ ابن عثيمين ، رحم الله الجميع .
 
قال في الشرح الممتع (1/457) : 

"وإذا كانت –يعني هذه الإفرازات- من مسلك الذكر فهي طاهرة ، لأنها ليست من فضلات الطعام والشراب ، فليست بولاً ، والأصل عدم النجاسة حتى يقوم الدليل على ذلك ، ولأنه لا يلزمه إذا جامع أهله أن يغسل ذكره ، ولا ثيابه إذا تلوثت به ، ولو كانت نجسة للزم من ذلك أن ينجس المني ، لأنه يتلوث بها" اهـ . 

وانظر : "المجموع" (1/406) ، "المغني" (2/88) . 

وعلى هذا ، فلا يجب غسل الثياب أو تغييرها إذا أصابتها تلك الرطوبة

المسألة الثانية : هل ينتقض الوضوء بخروج هذه الإفرازات أو لا ؟
فالذي ذهب إليه أكثر العلماء أنها تنقض الوضوء .
وهو الذي اختاره الشيخ ابن عثيمين ، حتى قال :
"الذي ينسب عني غير هذا القول غير صادق ، والظاهر أنه فهم من قولي إنه طاهر أنه لا ينقض الوضوء" اهـ. 

مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين (11/287) . 

وقال أيضاً (11/285) : 

"أما اعتقاد بعض النساء أنه لا ينتقض الوضوء فهذا لا أعلم له أصلا إلا قول ابن حزم" اهـ .
لكن . . إذا كانت هذه الرطوبة تنزل من المرأة باستمرار ، فإنها تتوضأ لكل صلاة بعد دخول وقتها ، ولا يضرها نزول هذه الرطوبة بعد ذلك ، ولو كانت في الصلاة .
قال الشيخ ابن باز رحمه الله :
"إذا كانت الرطوبة المذكورة مستمرة في غالب الأوقات فعلى كل واحدة ممن تجد هذه الرطوبة الوضوء لكل صلاة إذا دخل الوقت ، كالمستحاضة ، وكصاحب السلس في البول ، أما إذا كانت الرطوبة تعرض في بعض الأحيان –وليست مستمرة- فإن حكمها حكم البول متى وُجدت انتقضت الطهاة ولو في الصلاة" اهـ .
مجموع فتاوى ابن باز (10/130) .
راجع السؤال رقم ( 37752 ) .
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب


هنا


_______________________________


السائل الذي ينزل من المرأة باستمرار لا يؤثر على الصيام 
إذا خرج سائل شفاف كالماء ( ثم أصبح لونه أبيض بعد أن جف ) فهل صلاتنا وصيامنا صحيحان ؟ وهل يجب الغسل ؟ أرجو أن تخبرني ، فهذا السائل يخرج مني كثيراً ، وأجده في ملابسي الداخلية ، وأغتسل مرتين أو ثلاث مرات في اليوم ليكون صيامي وصلاتي صحيحين .
الحمد لله
هذا السائل ينزل كثيراً من النساء . وهو طاهر ليس بنجس ، ولا يجب الاغتسال منه .
وإنما فقط ينقض الوضوء .
وقد سئل عنه الشيخ ابن عثيمين رحمه الله ، فأجاب : 

الظاهر لي بعد البحث أن السائل الخارج من المرأة إذا كان لا يخرج من المثانة وإنما يخرج من الرحم فهو طاهر . . .
هذا هو حكم السائل من جهة الطهارة ، فهو طاهر لا ينجس الثياب ولا البدن .
وأما حكمه من جهة الوضوء فهو ناقض للوضوء ، إلا أن يكون مستمراً عليها فإنه لا ينقض الوضوء ، لكن على المرأة أن لا تتوضأ للصلاة إلا بعد دخول الوقت وأن تتحفظ .
أما إذا كان متقطعاً وكان من عادته أن ينقطع في أوقات الصلاة فإنها تؤخر الصلاة إلى الوقت الذي ينقطع فيه ما لم تخش خروج الوقت ، فإن خشيت خروج الوقت فإنها تتوضأ وتتحفظ وتصلي ، ولا فرق بين القليل والكثير ، لأنه كله خارج من السبيل فيكون ناقضاً قليله وكثيره اهـ
مجموع فتاوى ابن عثيمين (11/284) . 

ومعنى (تتحفظ) أنها تجعل على الفرج خرقة أو قطنة أو نحو ذلك حتى تقلل من خروج هذا السائل ، وتمنع انتشاره على الثياب والبدن .
وعلى هذا . . فهذا السائل لا يجب الاغتسال منه ، ولا يؤثر على الصيام ، وبالنسبة للصلاة يجب الوضوء لكل صلاة بعد دخول وقتها إذا كان نزوله مستمراً .

الإسلام سؤال وجواب
__________



Ruling on vaginal discharge

I am 24 years unmarried girl.my problem is that sometimes a yellow or somewhat white fluid is discharged but i do not need to use pad for it because the quantity is small, according to my mother that it is because of physical weakness or tension, and she says that my maternal aunt had also same problem.i read about this problem in different Doctor's maganine they also take it as weakness.now my main question is that can i pray in that condition, and if i pray do i need to change my dress, and how long my wudoo will be valid. one thing which i should make clear is that it is not bound to pre/post mensturation


Praise be to Allaah. 

In the answer to question no. 50404 there is the ruling on the discharges that come from a woman’s uterus, in which we explained that the discharges that come from a woman’s uterus are taahir (pure), and what comes out from the urethra is najis (impure). In both cases the woman is required to do wudoo’. 
Based on this, there is nothing wrong with you praying in this case, and you do not have to change or wash your clothes because this discharge is taahir. 

The period during which your wudoo’ remains valid is the time of the prayer for which you did wudoo’. So you have to do wudoo’ for the prayer after the time for it begins, and your wudoo’ will remain valid even if this discharge comes out, until the time for that prayer ends, then you should do wudoo’ for the next prayer, and so on. 

It is not permissible for you to pray two obligatory prayers with one wudoo’, unless you have joined them for one of the reasons for which prayers may be joined. 
And Allaah knows best.

Islam Q&A

 
__________ 


   Ruling on the discharges that come out from the woman’s uterus
 
A girl noticed some thin discharge on her underwear but she had not felt it come out. Is it permissible for her to pray with her underwear on which this discharge has gotten? If it is not permissible, then does she have to repeat her wudoo’ and change her underwear?. 


Praise be to Allaah.  
 
The discussion on such discharges focuses on two issues: 
1 – Is it taahir (pure) or naajis (impure)? 
The view of Abu Haneefah and Ahmad, and one of the two views narrated from al-Shaafa’i – which al-Nawawi classed as correct – is that it is pure. This view was also favoured by Shaykh Ibn ‘Uthaymeen, who said in al-Sharh al-Mumti’ (1/392): 
If these discharges come as the result of intimacy then they are pure, because they are not the waste products of eating and drinking, thus they are not urine. The basic principle is that there is no impurity unless there is evidence that something is impure. Because a man is not obliged to wash his penis if he has intercourse with his wife nor to wash his garment if anything gets onto it; if it were impure then the maniy (sememn – which is pure) would become impure (through contamination with these discharges). 
See al-Majmoo’, 1/406; al-Mughni, 2/88 
Based on this, she does not have to wash her underwear or change them if these discharges get on them. 
2 – Is wudoo’ invalidated as a result of these discharges or not? 
The view of most of the scholars is that this does invalidate wudoo’. 
This is the view favoured by Shaykh Ibn ‘Uthaymeen, who said: 
Anyone who attributes to me the view that this does not invalidate wudoo’ is not correct. It seems that he understood from my words that it is pure and does not invalidate wudoo’.   
Majmoo’ Fataawa al-Shaykh Ibn ‘Uthaymeen, 11/287 
And he also said (11/285): 
With regard to the belief of some women, that (these discharges) do not invalidate wudoo’, I do not know of any basis for that except the view of Ibn Hazm. 
But, if a woman experiences this wetness constantly, then she should do wudoo’ for every prayer after the time for the prayer begins, and it will not matter if this wetness if discharged after that, even if that happens whilst she is praying. 
Shaykh Ibn Baaz (may Allaah have mercy on him) said: 
If the wetness described happens continually, most of the time, then every woman who experiences that must do wudoo’ for every prayer when the time begins. This is similar to the case of a woman who suffers from istihaadah (ongoing non-menstrual vaginal bleeding) or one who suffers from urinary incontinence.  
But if this wetness only happens sometimes, and is not ongoing, then it comes under the same rulings as urine – when it happens it invalidates purity, even during the prayer. 
Majmoo’ Fataawa Ibn Baaz, 10/130 
See also question no. 37752 
And Allaah knows best.

Islam Q&A



__________ 


The discharge which is passed continuously by a woman does not have any effect on the fast 
 
Please tell me if a transparent fluid like water is excreted which becomes white coloured after drying is our fast and prayer valid? is ghusl farz on us or not.please please tell me because i pass this thing alot and find it on my underwear and i do ghusl 2 or 3 times a day to make my fast and prayer valid.plz tell me whatis this and what should i do.

Praise be to Allaah.  
This kind of discharge is passed a great deal by women. It is taahir (pure) and not naajis (impure), and there is no need to do ghusl because of it. All it does is invalidate wudoo’. 
Shaykh Ibn ‘Uthaymeen (may Allaah have mercy on him) was asked about it and he replied: 
After researching the matter, it seems to me that the discharge that is passed by women, if it does not come from the bladder but rather from the womb, then it is taahir… 
This is the ruling on this discharge with regard to tahaarah (purity) – it is taahir and does not make the clothes or the body naajis. 
With regard to wudoo’, the ruling is that it invalidates wudoo’, unless it is continual, in which case it does not invalidate wudoo’, but the woman should not do wudoo’ for each prayer until after the time for the prayer has begun, and she has to use a pad. 
But if it starts and stops, and it usually stops at the time of prayer, then she should delay the prayer until the time when it stops, so long as there is no fear that the time for prayer will end. If she fears that she will miss the prayer, then she should do wudoo, use a pad and pray. It makes no difference if there is a little or a lot, because it is all coming from the front passage so a little or a lot invalidates wudoo’.                                                                                           
Majmoo’ Fataawa Ibn ‘Uthaymeen, 11/284 
Using a pad means placing a piece of rag or cotton etc in the vagina so that less of this discharge will come out, and to prevent it getting on to the clothes or body. 
Based on this, there is no need to do ghusl because of this discharge, and it does not affect the fast. With regard to prayer, wudoo’ must be done for each prayer after the time for the prayer has begun, if the flow is continual. 


And Allaah knows best.


Islam Q&A